الأحداثالرئيسيةالمقالاتس .و .جبحـثدخولالتسجيل





روايات ستيفن كينج التي تحولت فيما بعد لأشهر أفلام الرعب

حفظ البيانات؟
الرئيسيّة
التسجيل
التعليمات
إستعادة كلمة المرور
مشاركةاليوم
بحث
دخول
























شاطر | 
 

 روايات ستيفن كينج التي تحولت فيما بعد لأشهر أفلام الرعب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
غربة معلم
avatar

بيانات العضو
التسجيل : 29/09/2010
العضوية : 1
الجنس : ذكر
المشاركات : 1799
التواجد : New york
معدل النشاط : 4423
تقييم المستوى : 15
اوسمتي :

مُساهمةموضوع: روايات ستيفن كينج التي تحولت فيما بعد لأشهر أفلام الرعب   الأربعاء أغسطس 15, 2018 3:19 pm






روايات ستيفن كينج التي تحولت فيما بعد لأشهر أفلام الرعب!



ليس هناك شكٌ في أنَّ الكاتبَ ستيفن كينج معروفٌ أكثر بالروايات الرعب التي أعطته ركنًا خاصًا في الأدبِ الأمريكي، إلَّا أنَّ الكاتبَ ذو إنتاج غزير بكلِّ المقاييس لجميع أنواع الروايات، فمنها ما تمتاز بالملحمية، الخيال العلمي، الأدب والغموض، وحتى الرومانسية.


من ناحية روايات الرعب، فمِن الصعب التمييز بين كتب الرعب الحقيقية له، وتلك التي تحدث فيها لحظات مخيفة، لكن هذا هو سببُ وجودنا هنا. لقد وضعنا قائمةً مرتبةً من عشر روايات رعب نقية من قِبل ستيفن كينج نعتقدُ أنَّها ستوفّر لك الكثير من المتعة، وخاصةً في أوقات الليل الحالكة.

Revival

في السنوات الأخيرة اهتمَّ ملك الرعب ستيفن كينج بقصص الروايات الخيالية والخيال العلمي، أشياء مثل: ثلاثية Detective Bill Hodges ،Under the Dome، والتي كانتْ من أفضل كتبه، إلَّا أنَّ روايته Revival كانتْ عودةً قويةً له بعدَ فترة طويلة بمجال الرعب.
حيثُ تبايعُ هذه الرواية رواية “فرانكنشتاين” لماري شيلي، التي تحدّثت عن حكايات الرعب الكونية، والتي تروي قصةَ قس مسيحي يستخدمُ أساليبًا غريبةً لعلاج الأمراض، إلَّا أنَّ وبعد وفاة زوجته وابنه في حادث سيارة، دان الله بكلِّ ما فعله به أمامَ جموع بلدته كاملةً ليضطر في النهاية إلى مغادرة المدينة، ولكن بعد سنوات يقرّر العودةَ، ويقومُ بكلِّ ما وسعه لإعادة امرأة فَاْرَقَتْ الحياةَ إلى الحياة لتحكي له قصة ما بعد الموت وماذا رأت عن الآخرة، ليجد أنَّ الجانبَ الآخر للحياة هو أقبحُ ما سيراه الإنسats

The Dark Half

يرتكزُ هذا الفيلم على رواية ستيفن كينج التي كُتبت في عام 1989، بعد خمس سنوات فقط من تخلي كينح عن اسم “ريتشارد باكمان”، وهو اسمٌ مستعارٌ استخدمه في نشر كتب إضافية في بداية مسيرته.
هذه القصة التي ربما تكونُ قد ولدت بسبب قلق ستيفن عن التخلي لاسمه المستعار، فهي تحكي عن كاتبٍ يكتبُ كتبًا باسمه، أمَّا فيما يتعلقُ بالروايات الرعب العنيفة عن جرائمِ القتل فهي تحت اسمه المستعار، ولكن حين تعرّض للتهديدِ بالابتزاز بعد أن كُشف أمره من قبل صحفي، يقرّر أن يعترفَ ومن ثم يدفنُ شخصيته الوهمية إلى الأبد، إلَّا أنَّ المشاكلَ تبدأُ بعد تلك الحادثة، حيثُ في حقيقة الأمر يجبُ أن يكونَ للمؤلّف أخ توأم، ولكن قبل الولادة في رحم أمه تمَّ امتصاص أحد الأجنة لتوأمه، وبعد الولادة عادَ التوأم الممتص للظهور كورم دماغي وتمت إزالته فيما بعد جراحيًا، لكن الشخصية لم تُقتل أبدًا وما زالت بداخله، فالتوأمُ هو المسؤولُ عن روايات الجريمة، والآن يريدُ الانتقامَ من أخيه بعد أن تمَّ دفنه.s


Pet sematary

تحكي هذه الرواية قصةَ عائلة مكوّنة من أب وأم وابن وابنة، يقرّرون العيشَ في لودلو بولاية Maine؛ وذلك بسبب حصول الأب على وظيفة في جامعة ماين، لتتعرف العائلة فيما بعد على جيران لطفاء، ويكتشفون فيما بعد بظروف غريبة مقبرةً للحيوانات الأليفة بالقرب منهم، ولأنَّ الحراسَ غير الرسميين للمقبرة هم من الأطفال، فإنَّ اللافتةَ الموجودة عند المدخل تُقرأ “Pet Sematary”، ومن هنا جاءَ الخطأُ الإملائي للكلمة في عنوانِ الكتاب.
يتمُّ تحذير الأب بعدمِ الإسراع في الطريقِ السريع بين المقبرة والغابات التي ورائِها؛ بسبب حدوث العديد من الحوادث الأليمة هناك، فقد ماتتْ العديدُ من الحيوانات في ذلك الطريق، كما تموتُ قطةُ ابنته فيما بعد بنفس الموقع من وراءِ شاحنة مسرعة وتُدفن في المقبرة، وبعد فترة وجيزة يموتُ ولده أيضًا في نفس المكان ليُدفن أيضًا بالقربِ من المقبرة، إلَّا أنَّه يشاع عن المقبرةِ بأنَّها تعيدُ الأحياء، يستعيدُ الأبُ كلّ من ابنه والقط، ولكن ليس بالشكلِ الذي اعتادَ عليه بهما.




Misery


يعدُّ من أفضل الكتب للروائي ستيفن كينج، هو أيضًا قصةُ رعب كبيرة لا تزال قائمةً حتى اليوم، تحكي قصة ما يحدث عندما يصبحُ عملُ الكاتب هو هوسٌ لمرأة مجنونة.
يعاني “بول شيلدون” كاتب الروايات الرومانسية في العصرِ الفيكتوري من حادثٍ على الطريقِ خلالَ عاصفة ثلجية، إلَّا أنَّه يتمُّ إنقاذه من قبل “آني ويلكس”، وهي ممرضةٌ سابقةٌ ومن أكبر المعجبين بشليدون ورواياته، ولكنَّها ليست سعيدةً أبدًا بإنهاء كتابه الأخير. لذا، تقرّر آني خطف بولس وإبقائه رهينة حتى يصلح الضرر الذي فعله، وبكمية البؤس والرعب النفسي الذي عانى منه هذا الكاتب بسبب هذه المرأة، يضطر إلى كتابة سيناريو جديد مرةً أُخرى.


The Girl who loved Tom Gordon


قصةُ فتاة تبلغُ من العمرِ تسع سنوات تجدُ نفسها ضائعةً في الغابةِ بعدَ أن ضلَّت طريقها مع والدتها وشقيقها، لتستمرّ في التجولِ حولَ الغابةِ لمدّة تسعة أيام في محاولةٍ للعثورِ على مخرجٍ لها، ولا يوجد في جعبتها إلَّا القليل من المأكولات.
على الطريقِ تصادفُ البعوض والزنابير والثعابين والمستنقعات ونقص الطعام والماء، مع شعور بالوحدة والعزلة والأمور الخارقة للطبيعة، حيثُ تبدأُ الأشياءُ الغريبةُ في الغابةِ مع مرورِ الوقتِ، وتبدأُ معها الطفلةُ بالهلوسةِ لتلجَأ من فزعها إلى مخيلتها، وتحدّث بطلها لاعب البيسبول “توم جوردون” عن ما يحدث معها.

Cuio


هي واحدةٌ من الروايات الأكثر واقعيةً للكاتب، والتي سترسلُ رعشةً لأسفلِ عمودك الفقري، خاصةً إذا كنت تعيشُ في الضواحي أو تملكُ سيارة فورد Pinto.
القصةُ تسيرُ على هذا النحو التالي، حيثُ تنتقلُ عائلةُ ترينتون من نيويورك إلى كاسل روك، حيثُ يعاني الزوجان “فيك” و”دونا” ترنتون بعضَ المشاكل الزوجية، ولديهما ابن يبلغ من العمر أربع سنوات يدعى “تاد”، إلَّا أنَّه ببلدتهم اللطيفة تتعرّض الأم وابنها لهجوم الكلاب القاتلة، حيثُ يتحولُ أفضل صديق للإنسان إلى أسوأ عدو له، وذلك بعد عض الخفافيش للكلب “بيرنارد كوجو” ليبدأ بالتصرف بغرابةٍ ويصبحُ عدوانيًا للغاية، حتى يتحول إلى وحشٍ خطير يلاحقُ الأم وطفلها اللّذين دخلا سيارتهم الصغيرة “فورد بينتو” ، وهنا تبدأُ رحلةُ الرعب النفسي مع الأم التي تحاول طيلة الوقت حماية ابنها.

Salem’s Lot

رواية أُخرى لستيفن نافست بقوة رواية “دراكولا” الشهيرة، التي تحكي قصة مؤلف يعودُ إلى مسقطِ رأسه “Salem’s Lot” بعد سنين من الغياب لكتابة كتابه هناك، فهو من اليوم الذي رأى به ذلك الشبح في سِنّ العاشرة قرّر الذهاب والهروب من ذلك المكان المخيف، هناك يلتقي بأكثر من شخصية ليضفي على حياته مرةً أُخرى بشيءٍ من التفاعلية، إلَّا أنَّ الرعبَ قد عادَ من جديد، والشرُ بدأَ ينتشر وبدأَ سكان المكان يتحولون تدريجيًا إلى مصاصي دماء، ويزدادُ الأمرُ كلما تمكّن مصاصُ دماء أن ينقضَّ على فريسته من أحدِ السكان. لذا، كانَ على البطل الآن أن يقاتلَ هذه المرة، لا للهروب مرةً أُخرى.


The Shining


حتى الآن، أصبحَ فيلمُ The Shining – من أفضلِ كتب هذه القائمة – جزءًا لا يتجزأ من ثقافة البوب ​​الأمريكية، سواءٌ بسبب كتاب ستيفن كنغ أو فيلم  ستانلي كوبريك الممتاز، في كلتا الحالتين هذه الرواية ستجعلك تهرب من أيِّ عمل يتعلقُ بالفنادق.
يحكي قصة جاك الكاتب مدمن الكحوليات الذي يأملُ في الحصولِ على القليلِ من المالِ الإضافي لدعم كتاباته، فيقبلُ بالإشرافِ على العملِ بالفندقِ the overlook في كولورادو، وينتقلُ بصبحة زوجته وابنه ذو الخمس سنوات إلى هناك.
في حقيقةِ الأمر، ابنه داني لديه مقدرة خاصة وخارقة للطبيعة بقراءة الأفكار ورؤية الأشباح، إلَّا أنَّه لم يخبر والديه بذلك، وعند وصوله إلى الفندقِ شعرَ فورًا بوجودِ كيانات غامضة في الفندق، والتي بدأتْ تدريجيًا فيما بعد تُأثّر على والده وتخبره بقتل عائلته.


Carrie


هذه الرواية تعدُّ ثاني أهم رواية كتبها ستيفن كينج، والتي قامَ بإلقاء الصفحات الأولى من الكتاب في سلة المهملات بعدما اتّهمه أحدهم بعدمِ معرفة كيفية الكتابة عن النساء، وأنَّ الروايةَ ستفشلُ فشلًا زريعًا، إلَّا أنَّ زوجته قَاْمَتْ بسحب تلك الصفحات من سلة النفايات وأقنعته بإنهاء القصة.
تروي القصة عن فتاةٍ تدعى كاري، تتعرّض باستمرار لسوء المعاملة في المنزلِ من قبلِ أمها الدينية، ومن قبلِ أقرانها في المدرسة، إلَّا أنَّها تدركُ في مدرستها بأنَّ لديها قوى التحريك، وبعدَ مدّة قصيرة يتمُّ دعوتها من قبلِ صديقها في المدرسة يدعى “تومي روس” في حفلةٍ موسيقيةٍ تقعُ ضحيةً لمزحة مميتة من قبلِ أصدقائِها، إلَّا أنَّها هنا لم تعد تحتمل، وتقرّر باستخدام قوتها الخارقة قتلَ الجميع.

lT

هي أهمُّ روايات ستيفن كينج، وقد تحولتْ فيما بعد لأحد أشهر الأفلام عام 2017، والذي يتناولُ قصةَ بلدة “ديري” الصغيرة التي بدأتْ حالات الفقدان بشكلٍ كبيرٍ للأطفال لسببٍ مجهول وعدم معرفة الفاعل، إلَّا أنَّ مجموعةً من سبعة أطفال يبحثون عن الحقيقة ويكتشفون أنَّ القاتلَ ليس رجلًا، بل هو مخلوقٌ غريبٌ يتنكّرُ على هيئةِ مهرج شرير بإمكانه أن يتحولَ إلى أيِّ شيءٍ تخافُ منه، فهو يتغذى على مخاوفك، ويُعرف هذا الكيان الشيطاني بأنَّه يعودُ كلّ 27 سنةً إلى المجاري، ويبدأُ بالأعمالِ الشريرة. لذا، يقرّر الأطفالُ المعروفون أيضًا باسم “نادي الخاسرين” لقتاله، ولكن كيف يمكنك محاربة شيء يعرف أعمق مخاوفك؟
وأخيرًا، شاركنا برأيك في التعليقات… ما هي أجمل رواية أعجبتك أكثر؟


































توقيع : غربة معلم



أهلاً وسهلاً  بكم في  منتديات تفاحة آدم
لطلبات الإشراف على موقعنا يجب
الأطلاع على شروط الاشراف
اضغط هنا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
روايات ستيفن كينج التي تحولت فيما بعد لأشهر أفلام الرعب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات تفاحة ادم :: الأقسام الترفيهية والتسلية :: قسم الـYouTubeمقاطع مضحكة مسلسلات افلام برامج-
انتقل الى: